أسرة و مجتمع

وقت صلاة التهجد وعدد ركعاتها-الفرق بين صلاة التهجد وقيام الليل

وقت صلاة التهجد وعدد ركعاتها تعرفي عليها مع ست البيت، الصوم والصدقة وقيام الليل وإفطار الصائم والتهجد كلها معاني راقية تتجسد في شهر رمضان الكريم وفي لياليه الجميلة المباركة التي جعلها الله تعالى رحمة للعالمين، فهي طوق النجاة الذي يأتينا كل عام لنستعين به على مغفرة الذنوب من خلال أعمال العبادة القلبية، والبدنية ومن أسمى هذه الأعمال صلاة التهجد.

معنى صلاة التهجد

في معجم المعاني التهجد في الليل يعني السهر بالليل، وهجد الساهر أي سهر بالليل وهَجَدَ أي صلى بالليل

ما الفرق بين قيام الليل وصلاة التهجد ؟

صلاة التهجد
صلاة التهجد

قيام الليل

وهو صلاة التراويح هي قضاء الليل كله أو جزء من الليل، وإن كان قليل في أداء الصلاة وتلاوة القرآن الكريم وذكر الله تعالى والدعاء والاستغفار والتكبير والتسبيح والتهليل وحمد الله والصلاة على النبي r

وقال أهل العلم أن القيام يكون الرجل مشتغلًا  أكثر الليل بطاعة الله تعالى بكافة الأشكال

و صلاة التهجد

هو صلاة الليل بشكل خاص وقال البعض أنه صلاة الليل، ولكن بعد النوم حتى أنهم قالوا بألا يظن بعضكم أنه إذا قام من الليل يصلي حتى الصباح بأنه قد تهجد، ولكن التهجد الصلاة بعد رقدة ثم الصلاة بعد رقدة وهكذا كانت السُنة

ومن هذا تبين أن قيام الليل أشمل من التهجد لأنه يشمل الصلاة وغيرها من العبادات كما أنه يشل الصلاة قبل النوم وبعد النوم أيضًا.

أما صلاة التهجد فهو يخص الصلاة فقط ورأي أهل العلم فيه أنه صلاة الليل بشكل مطلق وهم الأكثرية على ذلك الرأي، و الرأي الآخر أنه يجب أن يكون بعد رقدة أو نوم بعض الليل .

صلاة التهجد في القرآن

قال الله تعالى لنبيه r في القرآن الكريم: {وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَّكَ عَسَى أَن يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَّحْمُودًا}[الإسراء/79]

وقد قال المفسرون أن المقصود قم فتهجد و(به) أي بالقرآن وأما (نافلة لك) أي لتكون صلاة الليل زيادة لك في علو قدرك ورفع لدرجاتك ومنزلتك على خلاف باقي الأمة في تكفير لسيئاتها

كما قالوا أن الصلوات الخمس المفروضة عليك وعلى الأمة، ولكن صلاة التهجد فرض على النبي r خاصة وذلك لكرامته على الله تعالى ليكثر ثوابه وينال بذلك المقام المحمود وهو المقام الذي يُحمد فيه من الأولين والآخرين فهو مقام الشفاعة العظمى وذلك في الحديث المشهور والمعروف باسم حديث الشفاعة

تابع أيضا على ست البيت

هل الاحتلام يبطل الصيام

كفارة الصيام لمن أفطر في رمضان

وقت صلاة التهجد

يُستحب أن يكون وقت صلاة التهجد بعد الفراغ من صلاة القيام والتي يمكن أن تبدأ مباشرة من بعد صلاة العشاء كما يُستحب أن يكون في الثلث الأخير من الليل وذلك لقول النبي r بأن الله تعالى ينزل إلى سماء الدنيا فيقول: هل من سائل يُعطى وهل من مستغفر يُغفر له حتى يطلع الصبح

فلا شك أن هذا هو أفضل وقت لصلاة التهجد لشعور الإنسان بالسلام النفسي والصفاء الوجداني

كيفية صلاة التهجد وعدد ركعاتها

صلاة التهجد
صلاة التهجد

يصلي المسلم التهجد ركعتين ركعتين ويفضل أن يتم ختامها بواحدة وتر وفقًا لما جاء في الحديث بأن صلاة الليل مثنى مثنى فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى.

ويُفضل ألا يزيد المصلي عن إحدى عشر ركعة أو ثلاثة عشر لأنه لم يأتِ في السُنة بأكثر من ذلك في رمضان أو غيره أي يمكن أن يكون أقل، حتى يمكن أن يصل إلى ركعتين فقط.

فضل صلاة التهجد

صلاة التهجد توجد في النفس الكثير من التدبر والخشوع فقراءة القرآن بالليل لا شك أنها تجعل القلب حاضرًا بشكل ملحوظ لما في الليل من السكون، فيكون الفرد أكثر خشوعًا وأكثر تدبرًا لآيات الله تعالى ومعانيها السامية، وقد جاء في السُنة الصحيحة بأن أفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم وأفضل الصلاة بعد الصلاة المكتوبة صلاة الليل.

 

القي نظرة علي هذه الاقسام فهي مهمة لكى ★

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انضمي لما يستمتع به الزوار الاَن ... 💗

زر الذهاب إلى الأعلى
DMCA.com Protection Status
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

موقعنا لايعرض أى إعلانات مزعجة ,من فضلك قم بتعطيل أداة مانع الإعلانات من المتصفح لكى تتمكن من تصفح الموقع بشكل أفضل ومريح، أو إستخدم متصفح أخر وشكرا لك